السبت , 21 أكتوبر 2017

وزيرالدّاخلية الأردنيّ برّأ القاتل الإسرائيلي .. فغضِبَ النوّاب وانسحبوا: “نتنياهو يتباهى ليغيظنا”!

تحوّلت قاعة البرلمان الأردني، إلى ساحةٍ سجالٍ واشتباكٍ بالايدي بين النّواب على إثرِ كلمة لوزير الداخلية الأردنيّ، غالب الزعبي، حول حادثة ، التي قتل حارس أمنها أردنييْن، ما أثارَ غضب عدد من النواب، قبل انسحابهم.

 

وقال “الزعبي” إن ما حصل في المبنى التابع للسفارة الإسرائيلية هو عمل “جرمي”، مضيفاً أن الشاب الأردني هو من بادر بضرب الموظف الإسرائيلي بـ”المفك”، الأمر الذي دفع الموظف على إطلاق النار على المتواجدين في الشقة، مؤكداً أنّ الحكومة الأردنيّة ستزود المجلس بنتائج التحقيقات فور الانتهاء منها.

المصدر: وطن يغرد خارج السرب

التعليقات مغلقة

إلى الأعلى
Translate »